مختصون روس يطورون مادة لترميم كلي للعظام

مايو22,2024

نجحت مجموعة من المختصين بجامعة فولغوغراد الطبية الحكومية، في تطوير أول هلام حيوي في العالم، يسمح باستعادة أنسجة العظام بالكامل وعلاج إصابات العظام الكبيرة بالرصاص والشظايا.

أعلن ذلك لمراسل تاس، دميتري كومبانتسيف، رئيس قسم تكنولوجيا الأدوية في فرع بياتيغورسك بالجامعة المذكورة أعلاه، وقال: “هذا الدواء هو عبارة عن خليط معقد لترميم وتغذية العظام، معزز بمنشطات التجديد. ويسمح هذا النهج للجسم بإطلاق آلية إصلاح الأنسجة العظمية الخاصة به. مستوى مطابقة الأنسجة العظمية المستعادة يبلغ 100٪، لأنه يتم تخليقها بواسطة خلايا الجسم النابتة العظمية (نمو من الأنسجة العظمية نفسها). ولا توجد حتى الآن في سوق المنتجات الطبية، أية مواد مسجلة رسميا ومماثلة من حيث تكوين المنتج” وفق روسيا اليوم.
 
أوضح كومبانتسيف أن المادة، على عكس المواد البديلة للعظام الخاملة المتوفرة في السوق، لأنها منظومة ذكية تنشط عمليات الشفاء وعلاج العظام المتهشمة. وهي شكل هلام لملء العيوب في العظام بدلا من المسحوق التقليدي، وهو يسهل عمل الطبيب الجراح ويضمن ملء أكثر اكتمالا للعيب بين العظام – اختراق عميق في التجاويف المخفية، والاتصال الوثيق بالأنسجة التالفة.

يمكن استخدام المادة الجديدة في علاج إصابات مختلف العظام في الجسم وكذلك للتدخلات الجراحية على أنسجة العظام في منطقة الوجه والفكين، ولملء العيوب في أنسجة العظام والغضاريف في طب الأسنان. وحتى الآن تم اختبار المادة المذكورة على الحيوانات التي تعاني من عيوب عظمية كبيرة لا يمكنها التجدد من تلقاء نفسها. وأظهرت الدراسة أن التجارب تكللت بالنجاح بشكل كامل، مع استعادة العظام لسماكتها الأصلية وتكوين أوعية دموية جديدة.

البيان

أخبار ذات علاقة