متسلقان يحطمان الرقم القياسي لصعود جبل إيفرست

مايو13,2024

أعلن مسؤولون، اليوم، أن متسلقاً بريطانياً ومرشداً نيبالياً حطما الرقم القياسي لعدد مرات تسلُّق جبل إيفرست، أعلى جبل في العالم، الذي سجلاه بنفسيهما في السابق.

أوضح راكيش جورونج، مدير وزارة السياحة النيبالية، إن البريطاني كينتون كول (50 عاماً)، والمرشد النيبالي كامي ريتا شيربا (54 عاماً)، تسلقَّا القمة، التي يبلغ ارتفاعها 8849 متراً، للمرة 18 و29 على الترتيب.

كان كل منهما في رحلة استكشافية منفصلة قادا خلالهما مجموعتين من العملاء.

قال جاريت ماديسون، من شركة ماديسون ماونتنيرنج، ومقرها الولايات المتحدة، إن المرشد النيبالي «يواصل التقدم… إنه رجل مذهل!». وسبق أن تعاونت ماديسون مع كامي ريتا لتسلق قمم إيفرست ولوتسي وكيه2 في عام 2014.

يقع جبل كيه2 في باكستان، وهو ثاني أعلى جبل في العالم، في حين يعتبر جبل لوتسي في نيبال رابع أعلى جبل.

وصف لوكاس فورتنباخ من شركة فورتنباخ أدفنشرز النمساوية لتنظيم البعثات ما قام به المتسلق البريطاني بأنه رائع.

قال فورتنباخ، الذي يقود رحلة استكشافية من الجانب الصيني لجبل إيفرست: «إنه جزء أساسي من قطاع الإرشاد في إيفرست. كينتون كول مؤسسة». واستخدم كلا المتسلقين طريق ساوث إيست ريدج للوصول إلى القمة.

كان أول متسلقين للقمة، النيوزيلندي السير إدموند هيلاري والنيبالي تينزينج نورجاي، هما أول من اكتشفا هذا الطريق في عام 1953، ولا يزال هو الأشهر للوصول إلى قمة إيفرست.

تسلَّق كامي ريتا جبل إيفرست لأول مرة في عام 1994، ويتسلق الجبل سنوياً تقريباً منذ ذلك الحين، باستثناء ثلاث سنوات، أغلقت خلالها السلطات الجبل لأسباب مختلفة، لكنه تسلقه مرتين العام الماضي.

يعد تسلُّق الجبال نشاطاً سياحياً كبيراً ومصدراً للدخل، فضلاً عن أنه يوفر فرصاً للعمل في نيبال التي تضم ثماني من أعلى 14 قمة في العالم، ومنها قمة جبل إيفرست.

أصدرت نيبال 414 تصريحاً للمتسلقين خلال موسم التسلق الذي ينتهي هذا الشهر بتكلفة تبلغ 11 ألف دولار للتصريح الواحد.

البيان

أخبار ذات علاقة