“وورلد وايد” و”إن إكس تي” يؤسسان مركزاً متكاملاً للذكاء الاصطناعي في أبوظبي

مايو31,2024

أعلنت شركة “وورلد وايد تكنولوجي” الأمريكية توقيع مذكرة تفاهم مع شركة “إن إكس تي جلوبال” لتأسيس أول مركز متكامل للذكاء الاصطناعي في أبوظبي.
وقالت الشركة، في بيان اليوم إن المركز سيسهم في تعزيز ريادة دولة الإمارات مُصدّرا افتراضيا وماديا لأحدث تقنيات البنى التحتية الجاهزة لتقنيات الذكاء الاصطناعي، والتي ستنطلق من أبوظبي لتصل إلى جميع أنحاء العالم كافة.
وأوضحت أنه تم اختيار (مصدر) المدينة الأكثر استدامة في العالم والمنطقة المحورية للتكنولوجيا المتطورة في أبوظبي، لتكون وجهة لإنشاء المركز والمختبر المتكامل للذكاء الاصطناعي الجديد مشيرة إلى أن هذا المركز الأول من نوعه سيركز على الاستدامة، وسيعمل على تطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي وتعزيز القدرات الإماراتية الحالية في هذا المجال، بهدف تحقيق الريادة التكنولوجية الشاملة.
وقال معالي يوسف مانع العتيبة، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى الولايات المتحدة: “سُعدنا بهذه الشراكة الاستراتيجية لإنشاء “وورلد وايد تكنولوجي إن إكس تي جلوبال” والتي ستضمن وجود تدفق مستمر لابتكارات الذكاء الاصطناعي بين الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة.. ويعد هذا الإطلاق إلى جانب الإعلان الأخير بين مايكروسوفت ومجموعة جي 42، بمثابة تطور إيجابي يعزز بناء شراكة مستقبلية قوية وفعالة بين البلدين”.
من جانبه قال معالي ناصر أحمد خليفة أحمد السويدي رئيس شركة “إن إكس تي” جلوبال: “يسعدنا إطلاق مركز الذكاء الاصطناعي المتكامل في مدينة مصدر في إمارة أبوظبي والذي نهدف من خلاله إلى دعم رؤية الإمارات العربية المتحدة لتصبح رائدة عالمية ومصدرة للذكاء الاصطناعي من خلال توفير البنية التحتية والخبرات والحلول المبتكرة اللازمة لإحداث تقدم كبير في هذا المجال”.
بدوره قال عمر مير، عضو مجلس الإدارة التنفيذي بشركة “وورلد وايد تكنولوجي” ورئيسها والمُدير الإداري الدولي: “سيكون المركز المتكامل الأكثر استدامة على مستوى العالم.. وسترتقي شراكتنا مع إن إكس تي جلوبال بطموحات الذكاء الاصطناعي المتقدمة في أبوظبي والإمارات”.

وام

أخبار ذات علاقة