“الشؤون الإسلامية والأوقاف” تشيد بدعم القيادة الرشيدة لبعثة الحج الرسمية

يونيو7,2024

أكد سعادة الدكتور عمر حبتور الدرعي، رئيس الهيئة العامة وللشؤون الإسلامية الأوقاف والزكاة، أن القيادة الرشيدة برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، تولي اهتماما كبيرا لحجاج الدولة وتحرص على تحقيق السعادة لهم ليؤدوا هذا الركن العظيم بروحانية وطمأنينة ويسر.

وأشاد بالدعم الكبير الذي يقدمه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، للهيئة ولمكتب شؤون الحجاج، وبتوجيهات سموه بتوفير جميع احتياجات حجاج الدولة ومتطلباتهم حتى عودتهم إلى ديارهم سالمين بعد أداء الفريضة، الأمر الذي انعكس على تميز الخدمات المقدمة لهم، منوّها بمتابعة سموه أحوال الحجاج في الأراضي المقدسة على مر السنوات الماضية وحرصه على الاتصال للاطمئنان عليهم.
جاء ذلك خلال كلمة وجهها سعادته إلى أعضاء مكتب شؤون حجاج الدولة لدى مغادرتهم أرض الدولة أمس عبر مطار زايد الدولي في أبوظبي، متوجهين إلى المملكة العربية السعودية، داعيا إلى التحلي بالمسؤولية والثقة بالنفس وإخلاص النية في خدمة حجاج بيت الله الحرام، كسبا للأجر والثواب، وتحقيقا لتوجيهات القيادة الرشيدة التي تنتهج التميز ورقي الخدمات وجودتها، مؤكدا ضرورة مضاعفة الجهود وتوجيه كل الإمكانيات المتوفرة لخدمة حجاج الدولة وتوفير احتياجاتهم في المشاعر المقدسة ومتابعة جميع شؤونهم على مدار الساعة حتى عودتهم إلى أرض الوطن.
وأكد الدكتور الدرعي أن الهيئة تحرص على الارتقاء بمهام البعثة الرسمية ومكتب شؤون الحجاج من خلال مراجعة أدائها في السنوات الماضية، وبحث آلية تطويرها وتجنب الهفوات والتحديات التي واجهتها، وكيفية الاستفادة من وسائل التقنية المتاحة وتسخيرها لخدمة برامج البعثة والتواصل مع الحجاج بغية توفير الراحة الكاملة لهم وتذليل العقبات التي تواجههم خلال أدائهم المناسك، مشيداً بالتطور الملحوظ الذي تشهده البعثة عاما بعد آخر بفضل الله ثم الدعم المباشر والمتواصل من القيادة الرشيدة.
وقال إن البعثة وفرت وبالتنسيق مع بقية مؤسسات الدولة، كل ما من شأنه أن يساعد الحجاج في أداء هذا الركن من ناحية التوعية بالمناسك والمحافظة على صحتهم والإجابة على فتاواهم واستفساراتهم ومتابعة أحوالهم، داعيا الحجاج إلى التواصل مع مكتب شؤون الحجاج في أي وقت طوال موسم الحج.
وأشاد الدكتور الدرعي بجهود المملكة العربية السعودية الشقيقة، وقيادتها الرشيدة، في خدمة حجاج بيت الله الحرام والمحافظة على سلامتهم وتهيئة المشاعر المقدسة والعناية بها بغية تحقيق الراحة لضيوف الرحمن، مشيدا بالتعاون المستمر بين مكتب شؤون الحجاج للدولة، ووزارة الحج والعمرة في المملكة والتنسيق المتواصل خدمة للأهداف المشتركة. وام

أخبار ذات علاقة