محمد القرقاوي يشهد حفل تخريج الدفعة الثانية من الدبلوم التنفيذي للاتصال الرقمي الحكومي

يونيو7,2024

بالتعاون بين كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية وأكاديمية الإعلام الجديد
..

محمد القرقاوي:
● الدبلوم يترجم رؤى وتوجيهات محمد بن راشد في الاستثمار بالإنسان وتطوير قدراته ومواهبه ويجسد الأهمية الكبيرة التي يحظى بها قطاع الاتصال الحكومي وحاجته إلى قدرات ومواهب خاصة تستطيع نقل رسالة الدوائر الحكومية بطريقة فعالة
علي المري:
● البرنامج يعكس الرؤية الاستراتيجية للكلية الهادفة لصناعة قادة في كافة القطاعات الحكومية وإطلاق عقول المستقبل لتعزيز الإدارة الحكومية
عالية الحمادي:
● الإعلام الرقمي أحد أهم أدوات الاتصال الحكومي الفعال التي تدعم توجهات واستراتيجيات وأهداف الدوائر الحكومية

✔ البرنامج أسهم في تخريج كوادر من مسؤولي الاتصال الحكومي في جهات اتحادية ومحلية

شهد معالي محمد عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، تخريج عدد من مسؤولي الاتصال الحكومي المنتسبين إلى برنامج «الدبلوم التنفيذي للاتصال الرقمي الحكومي» الذي نظمته أكاديمية الإعلام الجديد بالتعاون مع كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، ويعد أول دبلوم تنفيذي من نوعه في المنطقة، ويستهدف دعم مهارات فرق الاتصال الحكومي، وإكسابهم الخبرات التي تؤهلهم لاتباع أفضل الممارسات العالمية في مجال الاتصال الرقمي.
ويسعى الدبلوم التنفيذي إلى تخريج كفاءات وطنية مؤهلة لقيادة قطاع الاتصال الحكومي ومواكبة أحدث التوجهات والممارسات العالمية المتبعة في هذا المجال، وتعريف المنتسبين على أحدث توجهات حكومات المستقبل، وتحفيز فرق الاتصالات على اتباع أفضل الممارسات، ومواكبة أحدث التقنيات الجديدة والقنوات العالمية.
كما يسعى الدبلوم إلى تطوير مهارات المنتسبين لصناعة محتوى يضمن وصول رسائل الجهات والمؤسسات التي يعملون بها إلى الجماهير المستهدفة، وتطوير الاتصالات الرقمية المؤثرة، وإعداد استراتيجيات الاتصال الرقمي وقياس تنفيذها، وتطوير استراتيجيات وسائل التواصل الاجتماعي التي تتماشى مع أهداف الحكومة، وتنفيذ خطة استراتيجية لوسائل الإعلام الرقمية.
وقال معالي محمد القرقاوي: إن الدبلوم التنفيذي للاتصال الرقمي الحكومي، يترجم رؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” في الاستثمار برأس المال البشري وتطوير قدراته ومواهبه، بهدف بناء كوادر وطنية واعدة لديها القدرة على تحقيق المستهدفات المستقبلية وتحويل السياسات والاستراتيجيات ضمن منظومة العمل الحكومي إلى واقع ملموس.
وأكد معاليه أن الدبلوم التنفيذي للاتصال الرقمي الحكومي، يجسد الأهمية الكبيرة التي يحظى بها قطاع الاتصال الحكومي، وحاجته إلى قدرات ومواهب خاصة تستطيع نقل رسالة الدوائر الحكومية بطريقة فعالة تحقق أعلى درجات الكفاءة في التواصل الفعال مع المجتمع بكافة شرائحه ومكوناته.
عقول المستقبل.
من جانبه قال الدكتور علي بن سباع المري، الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية: يجسد الدبلوم التنفيذي للاتصال الرقمي الحكومي، الرؤية الاستراتيجية للكلية التي تستهدف صناعة القادة في كافة القطاعات الحكومية وإطلاق عقول المستقبل لتعزيز الإدارة الحكومية، عبر مساقات ومبادرات تعزز خبرات المنتسبين لبرامج الكلية وتمدهم بالتجارب الملهمة التي تعتمد على أفضل الممارسات العالمية وبما يساهم في دفع مسيرة التنمية المستدامة في الإمارات.
وأكد أهمية الدبلوم التنفيذي في تطوير مهارات مسؤولي الاتصال الحكومي وتمكينهم من مواكبة التطورات المتسارعة في مجال الاتصال الرقمي، مشيراً إلى أن الشراكة مع أكاديمية الإعلام الجديد تستهدف تقديم برامج تدريبية مبتكرة تساهم في إعداد كوادر مؤهلة لديها القدرة على الارتقاء بجودة العمل في مجال الاتصال الحكومي وتعزيز التواصل الفعال بين الدوائر الحكومية وأفراد المجتمع.
تطورات متسارعة.
من جانبها قالت سعادة عالية الحمادي الرئيس التنفيذي لأكاديمية الإعلام الجديد: يشكل الإعلام الرقمي أحد أهم أدوات الاتصال الحكومي الفعال الذي تزايدت أهميته نتيجة دعمه توجهات واستراتيجيات وأهداف الدوائر الحكومية، وبما يضمن وصول رسائلها إلى جميع شرائح المجتمع، الأمر الذي يسهم في تأكيد الشراكة بين المؤسسات الحكومية وأفراد المجتمع.
وأضافت: ملتزمون في أكاديمية الإعلام الجديد بالعمل على تطوير كوادر الاتصال الحكومي في الإمارات لتكون قادرة على التفاعل بكفاءة مع التطورات التكنولوجية المتسارعة ومواكبة مستجدات الاتصال الحكومي الذي بات يكتسب دوراً استراتيجياً داعماً للسياسات الحكومية القائمة على الابتكار واستشراف المستقبل عبر تبني أحدث الممارسات العالمية في هذا المجال.
أدوات جديدة.
وشهد البرنامج تخريج عدد من الكوادر من مسؤولي الاتصال الحكومي في جهات اتحادية ومحلية، بما يدعم تعزيز منظومة الاتصال الحكومي بأدوات جديدة ومنهجيات حديثة في الإعلام الرقمي والذي بات يحظى بوجود وتأثير كبيرين في المشهد الإعلامي المحلي والإقليمي والعالمي.
وتدرب المنتسبون إلى البرنامج على كيفية تطوير استراتيجية اتصال رقمية واضحة تتطابق مع أهداف مؤسساتهم من خلال تحديد الجماهير، والبحث في احتياجاتهم، واكتشاف كيفية العثور على حلول للمشاكل التي تواجههم، تطوير الرسائل الرئيسية من خلال استخدام الوسائط الرقمية التي توفر التعليم والترفيه والمحتوى المقنع، ونشر المحتوى عبر القنوات المناسبة وبما يحقق تفاعل الجمهور.
كما تعلم المنتسبون على طرق وضع خطة استراتيجية للاتصالات الرقمية، وكيفية دمج الاتصالات عبر مختلف القنوات الرقمية، وتوظيف السرد القصصي لجعل المحتوى الخاص جاذباً للجماهير، وتطبيق تقنيات سرد القصص لإنشاء محتوى رقمي – اجتماعي، وتوزيع المحتوى الخاص لتحقيق أقصى قدر من التأثير، ووضع خطة اتصال للأزمات، وتقديم بيانات الحملة للجمهور، وأصحاب المصلحة، والمدراء، تحسين البيانات الصحفية وزيادة التغطية الإعلامية، واستخدم الأدوات الرقمية التي تسهل العمل.
تجارب معززة.
وأتاح المحتوى الأكاديمي والعملي في الدبلوم لكوادر الاتصال المشاركة، التعرف إلى أحدث مظاهر التحول الرقمي على مستوى العالم وخصوصاً في ما يتعلق بقطاع الاتصال الحكومي، ومواكبة أحدث التقنيات الجديدة والقنوات العالمية لضمان وصول الرسائل المحددة للجهات الحكومية إلى جمهورها المستهدف.
كما تضمن البرنامج تجارب معززة لقدرة مسؤولي الاتصال المشاركين على قيادة وتطوير الاتصالات الرقمية المؤثرة، وتأهيلهم لإعداد استراتيجيات وسائل الإعلام الاجتماعية التي تتماشى مع أهداف المؤسسة، وتنفيذ خريطة الطريق لاستراتيجية الإعلام الرقمي الفعال والمتطور.
وبدءاً من شهر يوليو المقبل، سيتم فتح باب التسجيل للدورة الثالثة من برنامج «الدبلوم التنفيذي للاتصال الرقمي الحكومي»، المزمع عقده خلال الفترة من أكتوبر إلى نوفمبر من هذا العام، بهدف إتاحة الفرصة لأكبر عدد من الموظفين المسؤولين عن الاتصال الحكومي في الجهات المحلية والاتحادية التقديم في البرنامج والاستفادة من مساقاته وبرامجه التي تتوافق وأرقى الممارسات العالمية في هذا المجال.
يذكر أن الدبلوم التنفيذي للاتصال الرقمي الحكومي يعد ثمرة تعاون بين كوادر كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية وأكاديمية الإعلام الجديد من أجل تقليل الفجوة بين الاتصال الحكومي والإعلام الرقمي الذي أصبح يسيطر بشكل كبير على المشهد الإعلامي في الإمارات والمنطقة والعالم. دبي / وام

أخبار ذات علاقة