وزارة تنمية المجتمع تطلق برنامج “اختصاصيي حماية كبار المواطنين”

مايو29,2024

أطلقت وزارة تنمية المجتمع بالتعاون مع وزارة العدل “معهد التدريب القضائي” برنامج “اختصاصيي حماية كبار المواطنين” بهدف تأهيل متخصصين لتطبيق إجراءات فعّالة وفورية لحماية كبار المواطنين والتعامل مع التحديات التي قد تواجههم في مختلف الجوانب الحياتية.
البرنامج يقدمه عدد من الخبراء والاختصاصيين من مختلف الجهات في الدولة بمشاركة 14 جهة ومؤسسة حكومية انطلاقا من شراكة حكومية ومجتمعية .
ويتماشى تنفيذ برنامج ” اختصاصيي حماية كبار المواطنين” مع القانون الاتحادي رقم /9/ لسنة 2019 في شأن حقوق كبار المواطنين والسياسة الوطنية لكبار المواطنين في ضمان توفير بيئة آمنة ومحفزة لهذه الفئة المجتمعية المهمة وتأكيدا لالتزام وزارة تنمية المجتمع برعاية كبار المواطنين ودعمهم وتقديرهم والاستفادة من خبراتهم وتجاربهم في كافة المجالات.
يشارك في البرنامج /53/ اختصاصيا من الجهات المحلية والاتحادية على مستوى الدولة وسيتم تأهيل المرشحين خلال /10/ أيام بواقع /6/ ساعات يوميا وستمنح للمشاركين في البرنامج شهادة الضبطية القضائية مما يؤهلهم للتدخل وممارسة مهامهم في حماية كبار المواطنين عند الضرورة.
ويتضمن البرنامج 6 محاور رئيسية متخصصة في مجال حماية كبار المواطنين يقدمها خبراء ومتخصصون تتناول “الصحة الجسدية وطرق تعزيزها والصحة النفسية الرعاية والحماية المستدامة التعامل مع التحديات الاقتصادية والمالية”.
تشمل محاور البرنامج معلومات عن الضبطية القضائية “الطبيعة القانونية ونشاطات الضبط القضائي. أحكام الضبطية القضائية اختصاصات وصلاحيات مأمور الضبط القضائي في مجال حماية كبار المواطنين” فيما يتناول المحور الثاني الإطار القانوني وإطار المبادئ الخاص بالقانون الاتحادي رقم 9 لسنة 2019 بشأن حقوق كبار المواطنين واللائحة التنفيذية خاصته بالإضافة إلى مبادئ الأمم المتحدة المتعلقة بكبار المواطنين وسيناقش المحور الثالث كيفية تقديم الرعاية والحماية المستدامة لكبار المواطنين واحتياجاتهم والتعرف على مهارات لغة الجسد ومتابعة حالتهم وتقديم الرعاية اللاحقة بالإضافة إلى تقييم البيئة المحيطة بهم ومعايير المخاطر وطرق آليات الإبلاغ عن حالات الإساءة والعنف.
ويتطرق المحور الرابع للبرنامج طرق التعامل مع التحديات الاقتصادية والمالية لكبار المواطنين الإدارة المالية الصحيحة تقييم سوء استخدام موارد كبار المواطنين والإجراءات الواجب اتخاذها والإلمام بمصادر الدخل الخاص بهم من الجهات المعنية وسيتناول المحور الخامس الصحة النفسية ودعمها لكبار المواطنين والتغيرات التي تواجههم والعوامل المؤثرة والاضطرابات الصحية الشائعة التي تؤثر عليهم.
وفي المحور السادس للبرنامج سيتم تسليط الضوء على الصحة الجسدية وطرق تعزيزها من خلال التعرف على تغيرات القدرات الحسية والحركية وطرق التواصل مع كبار المواطنين وأقاربهم وإقناعهم بأهمية الاهتمام بالصحة من خلال المراجعات الدورية للجهات الصحية في الدولة وسيختتم البرنامج بدورة حول الإسعافات الأولية.

دبي / وام

أخبار ذات علاقة