”سي إن إن”: إكسبو دبي واجهة لــ 192 دول تنشد السلام

محمد الكرافس/ مسبار

نجح إكسبو دبي في تمثيل 192 دولة في معرض إكسبو هذا العام مقارنة بــ 139 دولة فقط في المعرض العالمي السابق في ميلانوبإيطاليا، من بينها بالطبع أكثر دول العالم فقرا، نسيت آلامها مؤقتا ولملمت جراحها، وجاءت إلى واحة السلام في الإكسبو العالمي لتعرض ثقافتها وطموحها نحو غد أفضل.


ووفقا لتقرير لقناة ”سي إن إن” الأمريكية، يقضي الزائر بضع ساعات في التجول في الممرات المشذبة والمصقولة بعناية لأرض إكسبو 2020 والعالم، في هذه النسخة المعقمة في صحراء دبي، حيث تشعر بالسلام والانسجام.
ويعج إكسبو دبي 2020 بكثير من الأجنحة المختلفة، ما بين دول عظمى ودول كبرى تعرض ثقافتها وابتكاراتها وفنونها، وما بين دول صغيرة تعاني اقتصاديا واجتماعيا، وقد حلت بالإكسبو لتقديم صورة مصقولة قد تجذب الاستثمار أو السياح، بعيدا عن كل المشاكل الداخلية.
وهكذا، وبعيدًا عن ممر المشاة الرئيسي، يمتلئ جناح ميانمار مثلا بالصور والملابس والمواد الثقافية الأصلية لهذه الدولة الواقعة في جنوب آسيا، في محاولة لتمثيل التنوع الإقليمي والديني في هذه الدولة الآسيوية.
وتتوزع الأجنحة بشكل جمالي ما بين المناطق الثلاث الكبرى، وقد نجح إكسبو دبي في جمع 192 دولة، ووحّدها في هذه الرقعة الجغرافية المتميزة، وجعل الدول تنخرط في مشاريعها الاقتصادية والسياحية والتجارية والثقافية بعيدا عن كل الانشغالات الأخرى.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى