أبوظبي تفوز باستضافة الدورة السابعة والثلاثين من “كونجرس الجمعية العالمية البيطرية”

مسبار / أبوظبي

حصلت أبوظبي على امتياز استضافة الدورة السابعة والثلاثين من “كونجرس الجمعية العالمية البيطرية” الذي ينعقد للمرة الأولى بمنطقة الشرق الأوسط خلال الفترة من 29-31 مارس 2022 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، بتنظيم من “جمعية الإمارات البيطرية”.

وأعلنت “الجمعية العالمية البيطرية” اختيار العاصمة الإماراتية عقب عملية تقييم ومفاضلة دقيقة لعروض العديد من الوجهات الرائدة من مختلف أنحاء العالم، حيث قدم عرض أبوظبي كل من جمعية الإمارات البيطرية، ومركز أبوظبي الوطني للمعارض، ومكتب أبوظبي للمؤتمرات والمعارض في دائرة الثقافة والسياحة-أبوظبي. ويجمع المؤتمر قادة القطاع والأطباء البيطريين على المستويين الإقليمي والدولي لبحث أحدث التوجهات والابتكارات، وتسليط الضوء على أفضل الممارسات والتجارب الناجحة.

وقالت الشيخة اليازية بنت سلطان آل نهيان، الرئيسة الفخرية لجمعية الإمارات البيطرية: “يحظى الطب البيطري بأهمية كبيرة في تحقيق سلامة الإنسان وصحة الحيوان، إلى جانب دوره المحوري في مشاريع التنمية الشاملة والمستدامة على المستوى الوطني. وبادرت الدولة إلى إنشاء منظومة خدمات رعاية بيطرية عالمية المستوى تضمن سلامة الإنسان والمجتمع وصحة الحيوان عن طريق وقايتهم من الأمراض والأوبئة إضافة إلى توفير الغذاء الآمن. وتسعى الإمارات لمضاعفة جهودها في هذ القطاع من خلال تأهيل فرق العمل الوطنية في الاختصاصات البيطرية ورفد سوق العمل بأطباء بيطريين مؤهلين من أصحاب الكفاءة. وتأسست “جمعية الإمارات البيطرية” في إطار رؤية طموحة لتعزيز الفكر العلمي في مختلف مجالات الطب البيطري، ووضع برامج لصقل مهارات الأطباء البيطريين في الدولة، علاوة على تثقيف الطلاب الإماراتيين وتدريبهم. ونهدف عبر استضافة “كونجرس الجمعية العالمية البيطرية” في العاصمة إلى الترحيب بأطباء بيطريين من مختلف أنحاء العالم لتبادل الخبرات والتجارب في هذا المجال”.

مبارك الشامسي

وأوضح مبارك الشامسي، مدير مكتب أبوظبي للمؤتمرات والمعارض: “سعداء بالترحيب بـ”كونجرس الجمعية العالمية البيطرية” الذي يشكل إضافة متميزة تُثري جدولنا الحافل بأنشطة سياحة الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض خلال عام 2022، ويعكس أيضاً الخطوات التي قطعناها نحو ترسيخ مكانة أبوظبي على خريطة الوجهات العالمية المفضلة لفعاليات الأعمال والمؤتمرات المهنية. ويعتبر “كونجرس الجمعية العالمية البيطرية” أحد المؤتمرات العريقة والمرموقة، حيث نتطلع إلى استقبال الوفود المشاركة للمرة الأولى في أبوظبي ومنطقة الشرق الأوسط بصفة عامة. ونثق بمنحهم ذكريات لا تنسى أثناء استمتاعهم بالبنية التحتية الحديثة والمتكاملة في العاصمة، واستكشاف معالمها وتجاربها السياحية والثقافية والترفيهية الفريدة، وكرم ضيافتها الأصيل في أجواء تضمن صحة وسلامة الجميع”.

من جانبها، قالت الدكتورة رولا شعبان إبراهيم، رئيسة جمعية الإمارات البيطرية وعضو مجلس إدارة الجمعية العالمية البيطرية عن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “تفخر جمعية الإمارات البيطرية بالعرض الناجح الذي قدمته لاستضافة مؤتمر “كونجرس الجمعية العالمية البيطرية”، إذ يُعد تنظيم هذا الحدث للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط إنجازاً استثنائياً بحد ذاتهز وتتيح لنا هذه الاستضافة تعزيز مستويات الوعي بأهمية الدور الذي يلعبه الأطباء البيطريون في ضمان سلامة الحيوان، فضلاً عن توفير فرص الاستثمار في قطاع الطب البيطري، حيث نأمل تحفيز المؤسسات التعليمية والجهات التنظيمية لإجراء مزيد من الأبحاث في هذا المجال. كما يدعم الحدث الجهود الحكومية الرامية لتنمية الزراعة المستدامة والمحافظة على سلامة النباتات والحيوانات لتعزيز الأمن الحيوي والغذائي، الذي يؤدي فيه الطب البيطري دوراً جوهرياً”.

بدوره، قال خليفة القبيسي، المدير التنفيذي للشؤون التجارية في شركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك”: “تواصل “أدنيك” جهودها الرامية إلى تعميق أطر التعاون مع الشركاء في القطاعين العام والخاص لاستقطاب فعاليات جديدة واستضافتها في أبوظبي. ويُعد “كونجرس الجمعية العالمية البيطرية” من أبرز الفعاليات الدولية التي من شأنها المساهمة في تحفيز مبادرات نقل وتوطين المعرفة في الدولة. وتنسجم عملية مكاملة الخبرات العالمية الناتجة عن استضافة هذا الحدث مع الاستراتيجيات التنموية في الدولة، كما أنها تسهم في دعم المساعي الرامية إلى تكريس مكانة أبوظبي كوجهةً عالمية رائدة في قطاع سياحة الأعمال”.

وبينما أكدت العاصمة جاهزيتها لاستضافة الفعاليات الحية بنجاح، دعماً لتطور وازدهار سياحة الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض، تحتضن الإمارة العديد من فعاليات الأعمال خلال العام الجاري، بما في ذلك مؤتمر ومعرض الطهاة العالميين (مايو ويونيو 2022)، والدورة السادسة من مؤتمر الاتحاد العالمي لجمعيات شفاء الجروح (مارس 2022)، والمؤتمر الثاني عشر العالمي لطب الأسنان التجميلي (أكتوبر 2022).

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى