الأمير وليام يزورالحدث العالمي بمناسبة احتفالات اليوم الوطني للمملكة المتحدة

مسبار/دبي

يزور صاحب السمو الملكي الأمير وليام الإمارات خلال شهر فبراير المقبل، حيث تتزامن الزيارة مع الاحتفالات بالعام الخمسين للدولة، واحتفالات اليوم الوطني للمملكة المتحدة المُقامة في إكسبو 2020 دبي يوم 10 فبراير المقبل.

تستعرض المملكة المتحدة، بمناسبة يومها الوطني في إكسبو 2020 دبي، المواهب الاستثنائية التي تتغنى بها. ويشارك صاحب السمو الملكي في هذه الاحتفالات، التي ستضم أيضا مراسم تسليم عصا الملكة لدورة ألعاب برمنغهام 2022، التي أطلقتها صاحبة الجلالة الملكة إليزابيث الثانية من قصر باكنغهام، في شهر أكتوبر من العام 2021، إذ ستجوب العصا موقع إكسبو 2020 لزيارة الأجنحة الوطنية للكومنولث.

جناح المملكة المتحدة

تسلط زيارة صاحب السمو الملكي الأمير وليام الضوء على تعميق أواصر العلاقات بين بريطانيا والإمارات، إذ تتسنى له فرصة التواصل مع الشباب الإماراتي، والمسؤولين الحكوميين، ونشطاء في مجالات حماية الكوكب.

يولي صاحب السمو الملكي أولوية خاصة للعالم الطبيعي، وهو ما يمثل شغفا يتشاركه والأب المؤسس لدولة الإمارات المغفور له بإذن له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

يستكشف الأمير وليام المزيد عن المبادرات التي توفر محميات للنباتات والحيوانات الفريدة، التي تضمها المنطقة، وسيغتنم فرصة تسليط الضوء على برنامجَين للمؤسسة الملكية، وهما جائزة “إيرث شوت” وتحالف “يونايتد فور وايلد لايف”.

يعمل في المنطقة تحالف “يونايتد فور وايلد لايف”، الذي أسسه الأمير وليام في العام 2015، من أجل المساعدة على تسهيل الجهود المبذولة للتصدي للإتجار غير المشروع بالأحياء البرية، الذي يشكل خطرا وجوديا على أنواع الأحياء الأشهر في العالم. وتبذل دول من جميع أنحاء العالم، ومن ضمنها دولة الإمارات، جهودا جماعية لمكافحة هذا المشروع الإجرامي الذي تبلغ قيمته 150 مليار دولار أمريكي، وسيتعرّف صاحب السمو الملكي أكثر إلى الشراكات بين القطاعَين العام والخاص في دولة الإمارات التي تساعد على تحقيق ذلك.

جائزة إيرث شوت

تتيح هذه الزيارة فرصة استعراض جائزة “إيرث شوت” على منصة عالمية، ألا وهو إكسبو 2020 دبي.

يشكل إكسبو 2020، إلى جانب موانئ دبي العالمية، شريك الحدث الدولي الرسمي للتجارة الدولية، شريكا مؤسساً في التحالف العالمي لجائزة “إيرث شوت”، وهي مبادرة بيئية عالمية ضخمة أسستها المؤسسة الملكية لدوق ودوقة كامبريدج وأنشأها صاحب السمو الملكي الأمير وليام. وسيساهم إلقاء الضوء على بعض المبتكِرين اللافتين من نسخة العام 2021 الافتتاحية لجائزة “إيرث شوت” في تسريع إيجاد حلولهم الرائعة وتطبيقها بهدف إصلاح كوكبنا.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى